الثلاثاء, يوليو 23, 2024
Google search engine
الرئيسيةالسياراتفورد الشرق الأوسط تحطم سنة قياسية في المبيعات بدولة الإمارات العربية المتحدة...

فورد الشرق الأوسط تحطم سنة قياسية في المبيعات بدولة الإمارات العربية المتحدة ومنطقة الشرق الأوسط

احتفلت شركة فورد الشرق الأوسط بسجلٍ حافل من الأرقام القياسية التي سجلتها في عام 2023، حيث زادت المبيعات 63% عبر سائر أنحاء المنطقة مقارنة بعام 2022. وجاءت هذه الأرقام نتيجة الأداء المتميّز لسيارات تيريتوري وتوروس وF-150 وإكسبلورر.

وكان لدولة الإمارات العربية المتحدة، الحصة الأكبر من هذا النمو الإقليمي الرائع لشركة فورد، حيث سجلت المبيعات فيها ارتفاعاً بلغ 57% على أساس سنوي، أي أكثر من ضعف متوسط مبيعات القطاع الذي يبلغ 26% في هذه السوق.

ويعود الفضل بهذا النمو الكبير في مبيعات 2023، إلى فئة سيارات الدفع الرباعي الصغيرة فائقة التنافسية، التي تتضمن أكثر من 40 سيارة بما فيها فورد تيريتوري التي حازت منذ طرحها على المركز الثاني في منطقة الشرق الأوسط. كما شهدت السوق الإماراتية استمرار هيمنة سيارتي توروس وإكسبلورر إلى جانب سيارات كورسير ونوتيلوس ونافيجيتور من لينكون.

وفي تعليقه حول هذا الموضوع، قال رافي رافيشاندران، رئيس فورد الشرق الأوسط: “سجل عام 2023 نقطة تحول لشركة فورد الشرق الأوسط، حققتها عبر جهودها المبذولة على مدى عامين، طورت فيها استراتيجية قوية لعروض المنتجات، والعمل الوثيق مع الشركاء الموزعين ورعاية فريق العمل وجميع المشاركين في تحقيق المبيعات القياسية عبر جميع أنحاء المنطقة. وكانت دولة الإمارات العربية المتحدة قد شهدت نمواً  اقتصادياً هائلاً، أثر بشكل إيجابي كبير على نمو قطاع السيارات بالعموم”.

وأضاف رافيشاندران: “يسرنا أن نشهد نجاح سوق دولة الإمارات الذي حقق ارتفاعاً في الناتج المحلي بلغ حوالي 3.5%، مع توقعات أن يصل إلى 4% في عام 2024. وتؤكد شركة فورد على التزامها الراسخ تجاه دولة الإمارات والمنطقة بالعموم، وهو ما أكدته توجهاتنا عام 2023 التي ركزنا فيها على دعم شركائنا من الموزعين الإقليميين عبر زيارات مصانع الشركة وعقد الندوات التعريفية وتعزيز العلاقات المفتوحة مع عملائنا من خلال مبادرات مثل ’تجربة عملاء فورد‘، وصولاً على استضافة الصحافة والإعلام في احداث اختبارات ’الركوب في السيارة وقيادتها‘، والاحتفالات الكبرى لإطلاق الطرازات الحديثة، كما فعلنا مع سيارتي فورد تيريتوري ورينجر في المملكة العربية السعودية، وفورد إيفرست في عُمان”.

وأضاف رافيشاندران: “يعكس موزعي فورد الشرق الأوسط صورة الشركة لدى العملاء، لذا من الضروري أن نقدم لهم كل الدعم اللازم، ونفتخر بنتائج الرضى الكبيرة التي حققناها في المنطقة”.

وإلى جانب النجاح الكبير الذي حققته في دولة الإمارات العربية المتحدة، سجلت فورد الشرق الأوسط عام نمو مبيعات قوي في المملكة العربية السعودية، حيث ارتفعت المبيعات بنسبة مذهلة بلغت 77% عن 2022.

وتمتلك الشركة خططاً طموحة في البناء على نجاح العام الماضي والاستفادة منه في 2024، إلى جانب تعزيز نمو المبيعات ومجال القطع، ويقوم المبدأ الأساسي في الرؤية المستقبلية لشركة فورد الشرق الأوسط، على تعزيز مبادرة “تجربة عملاء فورد” عبر أسواق المنطقة، الرامية إلى إعادة صياغة معايير خدمة العملاء بالتوازي مع التزام فورد بمعاملة عملائها كعائلتها الكبيرة.

يجدر بالذكر أن شركة فورد الشرق الأوسط، قد أعلنت عن تعاونها مع شركة “دي بي شينكر”، لإطلاق مركزٍ جديد لقطع الغيار، بمساحة 42 ألف متر مربع في المنطقة اللوجستية في دبي وورلد سنترال. على أن تبدأ مع حلول يناير من عام 2025، بعمليات الخزن والتوزيع، لضمان توافر قطع الغيار في المنطقة، وتحسين إدارة المخزون، ورفع مستوى تجربة خدمة العملاء في المنطقة بشكل عام.

وحول الخطط المستقبلية، قال رافيشاندران: “نسعى لمواصلة النتائج القوية التي حققناها في 2023 وتطوير أعمالنا وتمهيد الطريق أمام خطة إطلاق السيارات الكهربائية في المنطقة بحلول 2025، وأن نُطلق السيارات المُذهلة والجديدة كلياً مثل لينكون نوتيلوس، وفورد موستانج، وF-150، وتوروس الهجينة، وإكسبلورر، ولينكون أفياتور. وبكل تأكيد مواصلة التزامنا بقيم فورد التي تقوم على الاهتمام بفرق العمل الدؤوبة، والتعامل مع عملائنا وشركائنا على أنهم عائلتنا الكبيرة”.

واختتم رافي رافيشاندران: “أتوجّه بالشكر العميق لشركائنا الموزعين المرموقين مثل شركة الطاير للسيارات، إلى جانب موظفينا، لمساهمتهم في النجاح الكبير الذي حققته سنة 2023 بالعموم وفي دولة الإمارات العربية المتحدة على وجه الخصوص، واتطلع إلى تحقيق إنجازات أكبر في عام 2024”.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -
Google search engine

الأكثر شعبية

احدث التعليقات