السبت, يونيو 22, 2024
Google search engine
الرئيسيةاقتصاد"إكسبو الشارقة" و"بيئة" يتعاونان في مجال تعزيز معايير وممارسات الاستدامة

“إكسبو الشارقة” و”بيئة” يتعاونان في مجال تعزيز معايير وممارسات الاستدامة

وقّع مركز إكسبو الشارقة مذكرة تفاهم مع مجموعة بيئة الرائدة في قطاع الاستدامة والتحول الرقمي في منطقة الشرق الأوسط، وذلك بهدف تعزيز التعاون بين الجانبين في العديد من المجالات ذات الاهتمام المتبادل وخاصة في مجال تنمية مشاركة المجموعة في الفعاليات والمعارض التي يشهدها إكسبو الشارقة، وتعزيز قدرة إكسبو الشارقة على تبني أعلى معايير وممارسات الاستدامة.

وجرت مراسم توقيع المذكرة في مقر مجموعة بيئة الرئيسي من جانب سعادة سيف محمد المدفع الرئيس التنفيذي لمركز إكسبو الشارقة وسعادة خالد الحريمل الرئيس التنفيذي لمجموعة بيئة، بحضور عدد من المسؤولين من كلا الجانبين.

وبموجب مذكرة التفاهم، ستلعب مجموعة بيئة دورا مهما في تعزيز قدرة إكسبو الشارقة على تبني ممارسات الاستدامة عبر رفده باستشاريين وخبراء مختصين في هذا المجال، إلى جانب تمكين المجموعة من تحقيق مشاركة أكبر في معارض إكسبو الشارقة على مدار العام، بالإضافة إلى تبادل المعلومات حول أهم أنشطة الترويج التجاري مثل المعارض والندوات والمؤتمرات والمنتديات المتخصصة، وتعزيز التعاون في المشاريع المشتركة التي تعود بالنفع على الطرفين وأصحاب المصلحة لكل منهما.

وأشار سيف محمد المدفع إلى أن توقيع المذكرة مع مجموعة بيئة الرائدة في قطاع الاستدامة والتي تأتي بالتزامن مع انطلاق مؤتمر الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغيّر المناخ “COP28”، يعكس جهود إكسبو الشارقة وحرصه على تبني أفضلممارسات الاستدامة وتفعيل مساهمة قطاع المعارض في دعم جهود الدولة لتحقيق الاستدامة وضمان مستقبل أفضل للأجيال القادمة، مؤكداً حرص إكسبو الشارقة، على تقوية العلاقات مع كافة الجهات والمؤسسات الحكومية والخاصة، بهدف تعزيز العمل المشترك، ولتحقيق تواصل فعّال معهم، بما ينعكس بشكل إيجابي على صناعة المعارض في إمارة الشارقة، ويعزز من دوره في دعم مسيرة التنمية المستدامة التي تشهدها الإمارة.

وأشاد سعادة المدفع بجهود مجموعة بيئة في مجالات البيئة والاستدامة وما تقدمه من ابتكارات وحلول مستقبلية واعدة بعدد من القطاعات من أبرزها الطاقة المتجددة والتنقل الأخضر والنقل والتعليم والتكنولوجيا، مشيراً إلى أن توقيع مذكرة التفاهم يمثل نقطة انطلاق نحو آفاق أوسع من التعاون والعمل المشترك بين إكسبو الشارقة ومجموعة بيئة، ولاسيما على صعيد الترويج لمبادرات ومشاريع “بيئة” من خلال تعزيز مشاركتها بالفعاليات والمعارض التي يشهدها إكسبو الشارقة.

من جانبه أكد سعادة خالد الحريمل أن توقيع هذه المذكرة يأتي في إطار حرص مجموعة بيئة على بناء شراكات قوية وفتح قنوات التعاون مع جميع القطاعات، وذلك في إطار التزامها بوضع تصور جديد للمستقبل المستدام ودفع حدودها بالتقنيات الحديثة من خلال الابتكار والإدارة المتكاملة للموارد والحلول الذكية بما يساهم في تحقيق رؤيتها على صعيد تحقيق الريادة في استدامة جودة الحياة، إلى جانب لعب دور مهم في تعزيز جهود دولة الإمارات الرائدة في مجال الاستدامة والتي تتمثل في استضافة الدولة لمؤتمر الأطراف COP28 بشأن تغير المناخ وتبنيها لخطط تقليل الانبعاثات على المستوى الاقتصادي ووضع سياسة الاقتصاد الدائري 2021-2031 التي تهدف إلى تحقيق الإدارة المستدامة للاقتصاد والاستخدام الفعال للموارد الطبيعية والبيئية.

وأعرب الحريمل عن سعادته بتوقيع مذكرة التفاهم مع مركز إكسبو الشارقة الذي يعتبر أحد أهم مراكز المعارض على مستوى المنطقة ويحظى بمكانة رائدة وخبرة واسعة في مجال تنظيم واستضافة كبرى الفعاليات والمعارض، مشيراً إلى حرص المجموعة على تسخير كافة إمكانيتها لتعزيز قدرة إكسبو الشارقة على تبني معايير الاستدامة، إلى جانب استثمار أفضل الممارسات في المعارض والفعاليات التسويقية وتوظيف مشاركتها في المعارض النوعية، لعرض تجاربها ومشاريعها الحيوية الحالية والمستقبلية.

وعقب توقيع مذكرة التفاهم جال وفد مركز إكسبو الشارقة في مبنى مجموعة بيئة الرئيسي واطلع على أبرز الخدمات والحلول المتكاملة والمبتكرة التي تقدمها “بيئة” في مجال الإدارة البيئية والطاقة المتجددة والتكنولوجيا.

(وام)

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -
Google search engine

الأكثر شعبية

احدث التعليقات